شبح الإيطالي بالوتيلي يطارد ألمانيا في وارسو

الجريدة نت10 أكتوبر 2014
الجريدة نت
رياضة
شبح الإيطالي بالوتيلي يطارد ألمانيا في وارسو

يعود المنتخب الألماني بصفته بطلاً للعالم إلى الموقع الذي شهد الهزيمة الأكثر آلما للفريق، مع افتقاده للعديد من نجومه بسبب الإصابة، عندما يلاقي مضيفه البولندي غداً السبت في تصفيات “يورو 2016” بفرنسا.

وقبل عامين خسر المنتخب الألماني على يد نظيره الإيطالي بهدفين مقابل هدف، على ملعب وارسو الوطني في المربع الذهبي ليورو 2012، ولكن لاعب الوسط توني كروس يصر على أن الهزيمة الأخيرة للمنتخب الألماني في مباراة رسمية باتت من الماضي، ولكن الفريق نجح بعد ذلك في التتويج بلقب مونديال البرازيل في يوليو (تموز) الماضي.

وأوضح كروس نجم وسط ريال مدريد الإسباني “الأمر بات طي النسيان لم يعد موجوداً، بالطبع كانت هزيمة مؤلمة، ولكننا تجاوزناها وأصبحنا أبطالاً للعالم”.

وألحق المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي الهزيمة بالألمان قبل عامين، بتسجيل هدفي “الآزوري”، ويواجه الفريق الآن مهاجم آخر عملاق يتمثل في روبرت ليفاندوفسكي، الذي سجل 4 أهداف في شباك جبل طارق في المباراة الأولى لبولندا بتصفيات يورو 2016، ويبحث عن تسجيل المزيد من الأهداف في شباك زميله في بايرن ميونخ مانويل نوير.

وقال ليفاندوفسكي للموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا): “لدي ذكريات جيدة عبر العديد من المباريات أمام مانويل، أتذكر جيداً أنني سجلت أول هدف لي في البوندسليغا في شباك شالكه، حينما كان نوير يحرس مرمى الفريق”.

ومن جانبه، قال نوير: “ليفاندوفسكي خاض حصص تدريبية كاملة في ميونخ، دون أن ينجح في هز شباكي”.

ويأمل ليفاندوفسكي أن ينال الغرور من لاعبي منتخب ألمانيا بعد التتويج بلقب كأس العالم.

وأشار المهاجم البولندي “ربما يشعرون بثقة كبيرة بعد الفوز بلقب كأس العالم، ربما يتهاونون بعض الشيء، وسنتمكن حينها من استغلال الأمر في صالحنا، أتمنى ذلك، ندرك إمكانياتهم، ولكننا لن نستسلم في مواجهتهم”.

وأعرب المدير الفني للمنتخب الألماني يواكيم لوف، عن إدراكه لأن كل الفرق الآن ستبذل جهداً مضاعفاً من أجل الفوز على فريقه بطل العالم، ولكن النجاح الذي تحقق في البرازيل لن يؤهلنا بشكل تلقائي إلى يورو 2016.

وقال لوف: “الفوز باللقب كان شيئاً رائعاً، ومنحنا ثقة كبيرة، ولكننا نبدأ الآن من نقطة الصفر مرة أخرى، هذه المجموعة ليست محسومة سلفاً، يمكننا تجاوزها ولكن لا يوجد أي ضمانات”.

واستهل المنتخب الألماني مشواره في تصفيات يورو 2016، بفوز صعب على إسكتلندا بهدفين مقابل هدف، بينما قاد ليفاندوفسكي منتخب بولندا لفوز كاسح على جبل طارق بسباعية نظيفة في المجموعة الرابعة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.