وزارة الصحة تنفي نقل معدات طبية من المركز الاستشفائي بطنجة

الجريدة نت9 أبريل 2022
الجريدة نت
مجتمع
وزارة الصحة تنفي نقل معدات طبية من المركز الاستشفائي بطنجة

نفت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، أمس الجمعة،خبر نقل معدات طبية من المركز الاستشفائي الجهوي محمد الخامس بطنجة إلى المركز الطبي للقرب بني مكادة.

وأكد المركز الاستشفائي الجهوي محمد الخامس، في بيان توضيحي، أنه “على إثر الأخبار المغلوطة التي تداولتها بعض المنابر الإعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي، والتي مفادها أنه تم تنقيل معدات طبية من المركز الاستشفائي الجهوي محمد الخامس إلى المركز الطبي للقرب بني مكادة، فإن إدارة المستشفى تنفي نفيا قاطعا ما تم تداوله من أخبار ومغالطات مجانبة للصواب”.

وأكد المصدر ذاته أن “زيارة وزير الصحة والحماية الاجتماعية وقفت على كل المعدات الطبية التي كانت قد سلمت لإدارة المركز الطبي للقرب بني مكادة منذ حوالي ثلاث سنوات، وتم استكمال بعض المستلزمات الطبية عن طريق سندات الطلب”.

وأضاف أن “إدارة المركز الاستشفائي الجهوي محمد الخامس بطنجة إذ تقدم هذه المعطيات، فإنها تحتفظ بحقها في المتابعة القضائية لكل من سولت له نفسه التلاعب بالمعلومات الزائفة التي الغرض منها التشويش وإثارة البلبلة، وتغليط الرأي العام”.

وكان وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، قد قام رفقة والي جهة طنجة-تطوان-الحسيمة محمد مهيدية، الأربعاء الماضي ، بزيارة تفقدية ثانية للمركز الطبي للقرب – مؤسسة محمد الخامس للتضامن – بني مكادة بطنجة.

ووقف الوزير والوفد المرافق له على تفعيل الملاحظات التي سبق أن سجلها خلال الزيارة السابقة لهذه المؤسسة الصحية، حيث تأكد له، وبالملموس، معالجة جميع الاختلالات التي تم تسجيلها آنذاك، وتم تدارك كل الهفوات التقنية التي سجلها في زيارته الأولى.

وكان جمعويين وحقوقيين تحدثوا عبر مواقع التواصل الإجتماعي عن “انعدام أقنعة الأوكسجين وندرة بعض المستلزمات الطبية الأساسية بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.