إنقطاع متكرر للماء بهدد ساكنة إقليم برشيد

عبدالرحيم عيطونة
مجتمع
إنقطاع متكرر للماء بهدد ساكنة إقليم برشيد

مع ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير خلال أسبوع عيد الأضحى، واجهت عدد من أحياء إقليم برشيد انقطاعات في إمدادات الماء بسبب انخفاض مستوى الفرشة المائية.
وتسبب الاختلال في توزيع الماء الشروب في تفاقم معاناة ساكنة أحياء التيسير، الوفيق، البيضي، السعد، العراقية، القباج، ياسمينة، الفرج، نصر الله، في وقت يرتفع فيه الإقبال على الماء تزامنا مع فصل الصيف وعيد الأضحى.
وخلفت هذه الانقطاعات موجة استنكار وغضب وسط الساكنة التي واجهت هذا المشكل يوم عيد الأضحى الذي عاد فيه الماء للصنابير عند الساعة الثانية بعد منتصف الليل ،وأصبح هاجس كل أسرة يوميا هو تعبئة أكبر كمية من الماء لضمان الاكتفاء الذاتي طيلة اليوم.
وعلى الرغم من تعميم الاستفادة من الماء الصالح للشرب في المغرب، إلا أن مشكل تضرر الفرشة المائية والضغط على الاستهلاك في فترة الصيف يخلف سنويا انقطاعات متكررة في التزود بالماء، وهو ما يفرض اعتماد حلول تحول دون مواجهة السكان لأزمة العطش.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.