مبروك الفوز لفرقة “ميّاس” اللبنانية!

الجريدة نت15 سبتمبر 2022
الجريدة نت
ثقافة وفن
مبروك الفوز لفرقة “ميّاس” اللبنانية!

بعد رحلة طويلة تضمنت مجموعة من أروع اللوحات الابداعية الراقصة، أبهر العالم كلّه فوز فرقة “مياس” اللبنانية بالمرتبة الأولى في برنامج America’s Got Talent.
ولا يُخفى على أحد أنّ الأزمات الخانقة في لبنان، جعلت الشعب ينتظر شعلة من الأمل، مع العِلِم أنّه لطالما تميّز اللبناني بابداعه وفكره في الخارج بينما يصارع يومياً داخل بلاده ليتمكن من الاستمرار بالعيش والبحث عن الفرص التي تساعده على تحقيق أهدافه.
وعلى الرغم من هذه الحالة السودوية الأفق، كان الجميع أمام شاشة التلفزيون في البيوت، المقاهي، الساحات… كان الجميع ينتظر نتائج البرنامج الذي يشارك فيه عدد كبير من الأشخاص من مختلف الوجهات العالمية، ومع اعلان فوز “ميّاس” اكتسحت سريعاً كمية هائلة من التعليقات والتغريدات بالاضافة للفيديوهات عن تلك اللحظة المميّزة عبر السوشيل ميديا.
ميّاس تتألق في لبنان والعالم
أبهرت الفرقة الجميع بالابداع الذي تقدمه على مسرح America’s Got Talent واللوحات الرائعة التي يتم تصميمها بدقة واحترافية عالية، من الأزياء الى التفاصيل الجمالية، الموسيقى وتصميم الرقصة. وأطلقت الفرقة اسم “عروس بيروت” على اللوحة الأخيرة التي قدمتها في البرنامج قبل اعلان فوزها بساعات قليلة.
ولم تكن هذه المرّة الأولى التي فيها تنجح فرقة “ميّاس” بالوصول الى الفوز، فسبق وربحت المرتبة الأولى أيضاً في برنامج “Arabs Got Talent”.
هدية من الفرقة الى النجمة صوفيا فرغارا 
وفي المرّة الأولى التي قدّمت فيها فرقة “ميّاس” رقصة في America’s Got Talent كانت النجمة العالمية صوفيا فرغارا من ضغطت على الزر الذهبي، لذا كشفت في تصريحاتها للاعلام أنّ الفرقة قدّمت لها قلادة على شكل أرزة، مشيرةً الى أنّ لبنان بلد قريب الى قلبها خصوصاً أنّها عاشت في منطقة بولاية كولومبيا كانت تضمّ جالية لبنانية. كما عبّرت عن فرحها بالفوز الذي حققته الفرقة، واعتبرت أنّ الفتيات شغوفات بما يفعلنه في هذا المجال.
بالاصرار، التصميم والابداع تمكنت هذه الفرقة اللبنانية من الوصول الى العالمية، على أمل أن تكون علامة فارقة جديدة في لبنان، تُساهم في انتشاله من أزماته ليشع الطموح وتزدهر الحياة فيه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.