ثقافة وفن

وفاة الفنان عبد الرحيم التونسي عن عمر يناهز 86 عاما

الجريدة نت - 02/01/2023 - على الساعة | 9:00 ص

توفي الفنان الكوميدي عبد الرحيم التونسي، الملقب بعبد الرؤوف، عن عمر يناهز 86 عاما، ويعد واحدًا من ألمع نجوم الفن والثقافة باعتباره كان “رائد فن الفكاهة بالمغرب” و”بصم بفنه وجدان المغاربة ورسم البسمة على وجوههم لسنين”.
وخلف خبر وفاة الفنان عبد الرحيم التونسي مشاعر حزن وأسى في الأوساط المغربية، ما عبر عنه العديد من الفنانين والكتاب الذي وصفوا الراحل بـ”هرم الكوميديا” و”الفنان ذي الشعبية الكبيرة” و”شخصية طبعت وجدان المغاربة”.
ونعت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية في الراحل “فنانا مقتدرا”، و”أحد أشهر الفنانين في تاريخ الكوميديا المغربية، الذي حظي بشعبية كبيرة خلال عقود من الزمن”.
وولد عبد الرحيم التونسي في 1936 في المغرب، وهو يعتبر رائد فن الفكاهة في المغرب.
عشق الراحل المسرح، فبدأ حياته المهنية في التمثيل من خلال فرقة مسرحية أسسها رفقة أصدقائه كانت تقدم مقتطفات من مسرحات موليير في المقاهي.
وابتكر شخصية عبد الرؤوف الهزلية سنة 1960، بعد أن استوحاها من زميل سابق له في الدراسة كان يعتبر تجسيدا لكل ما هو مثير للسخرية، فأعجب بها الجمهور وأضحكت أجيالا متعاقبة.
وبدأت العروض تتوالى في صالات المسارح المكتظة بالجمهور وتقام بشبابيك مغلقة، وأصبحت الأشرطة الصوتية تباع بالآلاف.
وفي سنة 2011، حظي عبد الرحيم التونسي بالتكريم من قبل مؤسسة ليالي الفكاهة العربية بمدينة أونفيرس البلجيكية التي اعتبرته “أفضل فكاهي مغربي في القرن العشرين”.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.