عربي ودولي

سفاح النساء يعترف ببعض جرائمه

الجريدة نت - 21/10/2014 - على الساعة | 12:30 م

عثرت السلطات الأمريكية على جثث 7 نساء في ولاية إنديانا بعد اعتراف رجل بقتل فتاة.
وأفادت السلطات الأمريكية بأن دارين فان (43 عاماً) اعترف بخنق أفريكا هاردي (19 عاماً) حتى الموت في فندق محلي يوم الجمعة الماضي، وأرشد السلطات إلى مكان 3 جثث، فيما عُثر على الجثث الثلاث خلال عطلة نهاية الأسبوع.
وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، قال مسئول في الشرطة إن “هاردي كانت تمتهن البغاء والتقت فان في الفندق”، مضيفاً أن الضحية الثانية تدعى أنيت جونز (35 عاماً)، إلا أنه لم يعرف سبب وفاتها رغم خضوعها للعديد من الفحوص والاختبارات.
وكانت “جونز” قد اختفت منذ 8 أكتوبر، وعُثِر على جثتها في منزل مهجور.
ويقول مسئولون إن “فان” اعترف خلال خضوعه للتحقيق بمقتل “هاردي”، وأخبرهم بمكان الضحايا.
ويعمل المحققون على معرفة الدافع وراء ارتكابه هذه الجرائم، وكيف تعرف على ضحاياه.
وقال رئيس الشرطة جون دوتي، في بلدة هاموند في ولاية إنديانا للصحفيين الاثنين إن “المتهم اعترف للمحققين بأنه ربما استمر في قتل أشخاص آخرين على مدى 20 عاماً”.
وأضاف “دوتي” أن “الجثث التي تم اكتشافها خلال عطلة نهاية الأسبوع، قُتلت مؤخراً، إلا أنه لم يفصح عن إمكانية وجود مزيد من الجثث”.
من جهته، قال عمدة بلدة غاري في ولاية إنديانا إن “المتهم أدين من قبل بالاعتداء الجنسي في ولاية تكساس عام 2009”، مضيفاً أنه من غير الواضح إن كان سيُعثر على مزيد من الجثث في إنديانا خلال استمرار التحقيق مع “فان”.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.