السجن عامين لمغربي خطط لمهاجمة جامعة هارفرد الأمريكية

الجريدة نت30 أكتوبر 2014
الجريدة نت
سياسة
السجن عامين لمغربي خطط لمهاجمة جامعة هارفرد الأمريكية

أصدرت قاضية اتحادية في ولاية كونيتكيت الأمريكية أمس الأربعاء، حكماً بالسجن عامين على مواطن مغربي، متهم بالتخطيط لمهاجمة جامعة هارفرد ومبنى اتحادي، بقنابل ملصقة بطائرة دون طيار.

وكان الادعاء طلب توقيع أقصى عقوبة وهي السجن خمس سنوات على المهدي سملالي فتحي (27 عاماً)، عن مخطط مزعوم لمهاجمة الجامعة الواقعة في كامبردج بولاية ماساتشوستس ومبنى اتحادي، لم يكشف عن اسمه.

وألقى ضباط اتحاديون في أبريل (نيسان) الماضي، القبض على فتحي الذي كان يعيش في بريدجبورت في كونيتكيت، بعد أن قام مكتب التحقيقات الاتحادي (إف بي آي)، بتسجيل أقوال له، يشيد فيها بهجمات إرهابية وتدريبات، زعم أنه تلقاها في أفغانستان.

لكن محاميي الدفاع أقنعوا قاضية المحكمة الجزئية الأمريكية جانيت هول، بأن المتهم لم يعتزم قط تنفيذ المخطط، وقررت القاضية الحكم عليه بالسجن عامين.

وسيواجه فتحي الترحيل من الولايات المتحدة بعد إتمام فترة العقوبة، ومع الفترة التي قضاها بالفعل منذ القبض عليه، فإنه سيمكث 15 شهراً في السجن.

وأبلغ محامي الدفاع العام عن فتحي بول توماس، قاضية المحكمة في نيو هافن أمس الأربعاء “موكلي كذب وأدلى بعدد من التهديدات الحمقاء، لكنه لم يعتزم قط تنفيذها”، وتابع “أنه أدلى بسلسلة أقوال سخيفة لم يكن لها أي سند في الواقع”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.