البغدادي ينتقل من الرقة إلى نينوى هرباً من القصف الأمريكي

الجريدة نت30 سبتمبر 2014
الجريدة نت
عربي ودولي
البغدادي ينتقل من الرقة إلى نينوى هرباً من القصف الأمريكي

أفاد مصدر استخباري أمس الإثنين، بأن زعيم تنظيم ما يسمى الدولة اللا-إسلامية (داعش) أبو بكر البغدادي، وصل إلى محافظة نينوى قادماً من مدينة الرقة السورية هرباً من القصف الجوي الأمريكي، فيما أشار إلى أن قادة من الصف الأول في التنظيم كانوا برفقته.

وقال المصدر في حديث لموقع “السومرية نيوز” الإخباري الإلكتروني، إن “البغدادي وصل، إلى محافظة نينوى قادماً من مدينة الرقة السورية برفقة قادة من الصف الأول في التنظيم هرباً من الغارات الجوية الأمريكية التي تستهدف التنظيم في سوريا”، مبيناً أن “لجوء البغدادي إلى محافظة نينوى جاء بسبب قلة الضربات الجوية التي ينفذها التحالف الدولي على مواقع التنظيم في المحافظة”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “هناك أجهزة حديثة يستخدمها فريق تقني مرافق للبغدادي من جنسيات عربية وأوروبية تقوم بتعطيل عمل أجهزة المراقبة والتشويش على أية ذبذبات إلكترونية”، مبيناً أن “القادة البارزين الذين وصلوا مع البغدادي هم والي نينوى عبد الله يوسف المعروف بأبي بكر الخاتوني، ونائب البغدادي فاضل أحمد الحيالي المعروف بأبي مسلم التركماني، وفراس علي السبعاوي”.

يذكر أن قائد قوات النخبة في محافظة صلاح الدين العقيد علي القريشي كشف، في وقت سابق، عن وجود معلومات تؤكد تواجد زعيم تنظيم “داعش” ابو بكر البغدادي في قاعدة الصينية بقضاء بيجي جنوب تكريت.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.