صحة وطب

دراسة: مشروبات الطاقة تسبب نقص الحديد عند الفتيات

الجريدة نت - 01/10/2014 - على الساعة | 2:31 ص

حذر خبراء في جمعية مصنعي الأغذية الصحية في بريطانيا، من تزايد أعداد الفتيات في سن المراهقة اللواتي يعانين من نقص نسبة معدن الحديد بسبب الإكثار من تناول مشروبات الطاقة، لأن مادة الكافيين التي تحتوي عليها هذه المشروبات، تحول دون امتصاص الجسم للمعادن الأساسية التي يحتاجها.

وأظهرت الأبحاث أن نقص الحديد هو اضطراب التغذية الأكثر شيوعاً في بريطانيا، حيث يعاني منه حوالي 40% من الفتيات والشبان الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و24 عاماً، ويؤثر أيضاً على حوالي 18% من النساء بسبب فقدان الدم خلال الدورة الشهرية.

وأشارت دراسة أخرى إلى أن واحد من بين كل 10 بريطانيين، يستهلك خمس عبوات من مشروبات الطاقة الحاوية على الكافيين أسبوعياً بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وفي الإحصائية التي أجرتها جمعية مصنعي الأغذية الصحية على 1000 شخص من البالغين، وجد الباحثون أن ثلاثة أرباع الشباب ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عاماً، لا يعرفون أن الكافيين يمنع امتصاص المعادن الحيوية ومن بينها الحديد من قبل الجسم.

وقال المدير التنفيذي في الجمعية غراهام كين في تعليقه على نتائج الدراسة “المغذيات الدقيقة ضرورية لصحة الإنسان، ونقص الحديد قضية في غاية الخطورة، ولا يجب تجاهلها في أي حال من الأحوال وخاصة عند الفتيات”.

وأضاف كين “من الضروري أن يدرك الشباب أن عليهم الحصول على العناصر الغذائية الضرورية لنمو أجسامهم، وتجنب الأطعمة والمشروبات التي تحرمهم من هذه العناصر”.

وعلى الرغم من التحذيرات الصحية المتكررة، لا تزال مبيعات مشروبات الطاقة بازدياد في بريطانيا من 454 مليون لتر في عام 2011 إلى حوالي 550 مليون لتر هذا العام، مما يدعو إلا اتخاذ المزيد من الإجراءات وحملات التوعية من مضار هذه المشروبات على الصحة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.